قصة الراعي الكذاب قصص تعليمية للاطفال

يتعلم الأطفال من الحواديت والقصص الدينية التعليمية الكثير من الأمور التي ربما تجد صعوبة في تعليمها لهم بالتعليمات فقط، فالطفل بطبيعته يحب الاستماع إلى القصص المسلية وتخيل أبطالها وأحداثها وأحيانًا الاقتداء بهم.
قصة الراعي الكذاب قصص تعليمية للاطفال
ولذا فإننا في موقع كيدز ستوريز المتخصص في قصص الأطفال نسعى دائمًا لتوفير الكثير من القصص الدينية التعليمية للاطفال والتي تساعد في تعليمهم أمور دينهم بسهولة، وقصتنا التالية هي قصة الراعي الكذاب ويمكن أن نطلق عليها عنوان "لا تكذب" لأنها قصة دينية تعليمية عن عاقبة الكذب فهيا بنا نتعرف على ما حدث.

احكي لطفلك: مجموعة قصص اطفال مكتوبة هادفة وممتعة للصغار

قصة الراعي الكذاب قصص تعليمية للاطفال

كان هناك راعي أغنام صغير يخرج كل يوم مع أغنامه إلى المراعي القريبة منه حتى يطعمهم من الحشائش الموجودة في الأرض، في أحد الأيام وأثناء جلوس هذا الولد بين أغنامه أثناء تناولها العشب، شعر بالملل وأراد أن يسلي نفسه قليلًا.

فكر الولد ثم بدأ في الصياح بصوت عالي وأخذ ينادي على الناس ويطلب المساعدة قائلًا أن الذئب قد جاء وهاجم الأغنام وسرق إحداهن ليأكلها، عندما سمع الناس صراخه جاؤوا بسرعة لإنقاذه وإنقاذ الحيوانات من ذلك الذئب.

عند وصول الناس إلى مكان الراعي لم يجدوا أي ذئاب وكانت الأغنام تأكل العشب في أمان وهدوء، وعندما سألوا الولد أين هو الذئب الذي ناداهم من أجل إنقاذه منه، ضحك بشدة وقال لهم لقد كنت أمزح فقط ولا يوجد شيء من هذا القبيل.

عاد الجميع إلى عملهم وهم يشعرون بالضيق من تصرف الراعي، ولكنهم تناسوا الأمر ومرت عدة أيام وفجأة سمعوا الراعي نفسه يستغيث بهم مرة أخرى وكان هذه المرة يصرخ طالبًا إنقاذه من الذئب لأنه يطارده ويحاول أن يأكله وأنه لا يمزح هذه المرة.

أسرع الجميع نحو الصوت حتى ينقذوا الراعي فوجدوه يجلس أسفل الشجرة في هدوء ولا يوجد ذئب في المكان ولا أي شيء، وكما حدث في المرة السابقة فإن الولد أخذ يضحك ويقول لهم أنها مجرد مزحة فقط.

تضايق الجميع من هذه الكذبة التي يعتبرها الراعي مجرد مزحة ويكررها كل مرة ثم يضحك وكأنه لم يفعل شيئًا خاطئًا، وقرروا عدم تصديقه بعد اليوم لأنه لا يقول الحقيقة ثم عاد كلًا منهم إلى عمله.

وفي أثناء جلوس الراعي الكذاب أسفل الشجرة وهو يشاهد أغنامه وهي تأكل، لاحظ وجود حركة غريبة بين الأشجار وفجأة ظهر ذئب كبير الحجم وكان يتجه ناحية الأغنام ليصطاد من بينها واحدة ويأكلها ولكنه عندما رأي الولد الراعي توجه إليه بسرعة.

أخذ الراعي يجري بسرعة هربًا من الذئب ولكنه كان يركض خلفه بنفس السرعة ويحاول إمساكه والتهامه، فكان الولد يصرخ بكل قوته ليسمعه الناس ويأتوا لنجدته من هذا الذئب الشرس قبل أن يأكله.

سمع الناس صراخ الولد وطلبه المساعدة ولكنهم قالوا لأنفسهم "لابد وأنه يكذب كما حدث في المرتين الماضيتين" واستمر كل شخص في عمله ولم يفكر في الذهاب لمساعدة الراعي وإنقاذه قبل أن يمسكه الذئب.

ركض الولد باتجاه القرية وعندما اقترب منها شاهده أحد التجار وهو يجري وخلفه ذاك الذئب الضخم، فنادى على بقية الناس وقال لهم أن الراعي لا يكذب هذه المرة وأن الذئب يطارده فعلًا ويجب أن يساعدوه بسرعة.

ذهب الجميع بسرعة باتجاه الولد وكانت معهم الكثير من الأدوات التي تحميهم من الذئب وتمكنهم من ضربه وإبعاده عن المكان، وبالفعل استطاعوا طرد الذئب وإنقاذ الراعي والأغنام منه.

بعدها قالوا للراعي أن بسبب كذبه في السابق لم يصدقوه هذه المرة وكانوا سيتركونه دون مساعدة وربما كان الآن ميتًا لولا أن رآه واحدًا منهم وأخبرهم أن الذئب يطارده حقًا وبأنه لا يمزح هذه المرة كما كان في السابق، فشعر الولد بالندم وقرر ألا يكذب مرة ثانية ولا حتى لمجرد المزاح.

اقرأ أيضًا: قصص اطفال متنوعة وحكايات مسلية للاطفال

الدروس المستفادة من قصة الراعي الكذاب قصص تعليمية للاطفال

الآن أحبابي الصغار بعد أن تعرفنا على قصة الراعي الكذاب وشاهدنا ما حدث له وكيف كان سيموت بسبب كذبه، سأوضح لكم الدروس المستفادة من هذه القصة الدينية التعليمية وهي:
  • لا تكذب أبدًا حتى ولو مازحًا لأن الكذب صفة سيئة جدًا.
  • الله لا يحب الكاذب وسيجعله يدفع ثمن أكاذيبه إن لم يتوقف عنها.
  • الصدق هو أفضل وسيلة للنجاة من أي شيء في الحياة، كما أنه وسيلة إلى الجنة.
تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق