قصص أطفال | سنو وايت والأقزام السبعة

هناك الكثير من قصص الأطفال المعروفة للجميع والتي يحبها الصغار وأحيانًا الكبار، والتي نحاول بقدر الإمكان أن نجمعها لكم في مكان واحد هو موقع كيدز ستوريز المتخصص في قصص الأطفال والحواديت المكتوبة.
قصص أطفال | سنو وايت والأقزام السبعة
واليوم نقدم لكم قصة أطفال من أشهر القصص عالميًا وهي قصة بياض الثلج سنو وايت، فتعالوا معنا في السطور التالية لنتعرف على قصة سنو وايت والأقزام السبعة والتي قدمها الكثير من شركات انتاج الرسوم المتحركة.

اقرأ لطفلك: قصة ربانزل للأطفال - ذات الشعر الطويل

قصة سنو وايت والأقزام السبعة

كان ياما كان في سابق العصر والزمان، كانت هناك ملكة طيبة تعيش مع زوجها الملك في قلعة كبيرة وعظيمة، ولكن هذه الملكة الجميلة لم يكن لديها أطفال فكانت أمنيتها الوحيدة أن يرزقها الله بفتاة جميلة.

وفي إحدى الليالي الباردة التي يتساقط فيها الثلج، كانت الملكة تخيط بعض الثياب فدخل طرف الإبرة في إصبعها وتسبب في خروج قطرات من الدماء، وعندما كانت الملكة تمسح الدم بالمنديل تذكرت أمنيتها.
نظرت الملكة إلى النافذة ودعت الله أن يرزقها بفتاة بشرتها بيضاء مثل الثلج وعيناها جميلة مثل الجواهر وشفتاها حمراء مثل لون الفراولة وتمتلك مع كل ذلك قلب طيب يحب الجميع وممتلئ بالسعادة.
بعد فترة قصيرة تحققت أمنية الملكة وأنجبت فتاة في غاية الجمال وكانت بشرتها بيضاء جدًا مثل الجليد، ولذلك اختارت لها اسم "سنو وايت" ومعناه بياض الثلج وعاشوا في سعادة وفرح.
قصص أطفال | سنو وايت والأقزام السبعة
ولكن بعد عدة سنوات مرضت الملكة الطيبة ولم يستطع الأطباء أن يعالجوها، فماتت وتركت سنو وايت وحيدة مع والدها، وعندما وجد الملك أنه يتقدم في السن وابنته تحتاج إلى رعاية قرر أن يتزوج لتكون أم ثانية لبياض الثلج.
لا شك أن الملكة الجديدة كانت شديدة الجمال ولكنها مع الأسف كانت تمتلك قلب قاسي وحاقد، كما أنها كانت شديدة الغرور ولا تحب أن يكون هناك أي شخص أجمل منها، لذا كانت دائمًا تسأل مرآتها السحرية وتقول لها:

يا مرآتي، يا مرآتي! من هي أجمل سيدة في القلعة؟!

وكانت المرآة في كل مرة تجيب بأنه لا يوجد من هو أجمل منها على الإطلاق بين كل النساء الموجودات في القلعة العظيمة، فتفرح الملكة بذلك.

وفي إحدى الأيام اضطر الملك أن يغادر القلعة ويذهب بعيدًا لحل بعض المشكلات التي حدثت في أمور إدارة البلاد والتي كانت سببها الأساسي هي الملكة الجديدة المغرورة، وبالطبع فرحت الملكة لأنها ستفعل كل شيء تريده في غياب الملك.

مرت السنوات وأصبحت سنو وايت فتاة صغيرة جميلة جدًا وكانت تمتلك قلبًا طيبًا وعطوفًا كما تمنت أمها، وكعادة الملكة المغرورة ذهبت إلى مرآتها تسألها من هي الأجمل بين الجميع!

ولكن في هذه المرة جاءت الإجابة صادمة للملكة ولغرورها، فقد قالت المرآة: أنا آسفة يا مولاتي الملكة، ولكنك لم تعودي الأجمل بين الجميع، سنو وايت هي الأجمل الآن.

لم تتوقع الملكة ذلك الرد أبدًا واشتعل الغضب في قلبها والحقد على سنو وايت، فأخذت تفكر قليلًا ثم استدعت الصياد الخاص بها وأعطته صندوق صغير وطلبت منه أن يقتل سنو وايت ويحضر قلبها في هذا الصندوق.

أرسلت الملكة إلى بياض الثلج وأخبرتها أنها ستسمح لها أن تذهب في نزهة خارج القلعة لأنها بالتأكيد تشعر بالملل في القلعة ولكنها سترسل معها الصياد ليقوم بحراستها حتى تطمئن عليها، ففرحت سنو وايت بذلك وذهبت فورًا إلى أعماق الغابة.

وهناك أخذت سنو وايت تلهو مع الحيوانات الصغيرة وتلاطف العصافير، وكان الصياد يقف على مسافة منها وينتظر اللحظة المناسبة التي يمكنه أن يقتلها ويقتلع قلبها كما أمرته الملكة.
قصص أطفال | سنو وايت والأقزام السبعة
ولكنه وجدها تبكي على عصفور صغير سقط من العش وتحاول أن تعالجه، فعرف أنها فتاة ذات قلب طيب وحنون ولم يتمكن من إيذائها، فاقترب منها وحذرها من العودة إلى القلعة وأخبرها أن زوجة أبيها تريد أن تتخلص منها.

عاد الصياد إلى القلعة بمفرده وترك سنو وايت في الغابة حتى تكون بعيدة عن تلك الملكة الشريرة، وفي طريق عودته اصطاد غزالًا من الغابة وأخذ قلبه ووضعه في الصندوق الذي أعطاه للملكة وقال لها أنه قلب سنو وايت كما طلبته.

جلست سنو وايت تحت الأشجار في الغابة وهي تبكي حتى نامت في مكانها، وعندما استيقظت وجدت أصدقائها الطيور حولها ولأنهم يحبونها فقد ساعدوها في الوصول إلى منزل صغير موجود في الغابة، فدخلت سنووايت البيت وهي مندهشة من حجمه الصغير.

وعندما نظرت في الداخل وجدت أن أثاث البيت صغير جدًا، وقد كان المنزل غير مرتب فقامت بتنظيفه وترتيبه وتجهيز بعض الطعام، فهي لا تمتلك خيار آخر ولا مكان تذهب إليه.

بعد أن انتهت سنو وايت من ترتيب المنزل وطهي الطعام شعرت برغبة شديدة في النوم، فدخلت إلى غرفة النوم ووجدت سبعة أسِرة صغيرة الحجم، فضمت سريران منهم إلى جوار بعضمها واستلقت عليهما وراحت في نوم عميق.

عاد الأقزام السبعة إلى منزلهم في المساء بعد يوم طويل من العمل، وعندما رأوا البيت نظيفًا ورائحة الطعام الشهية تملأ المكان شعروا أن هناك أمر ما يحدث، ولكن لأنهم متعبون قرروا أن يناموا الآن ثم يفكروا فيما حدث للبيت في وقت لاحق.

توجه الأقزام السبعة إلى غرفتهم وهناك تفاجئوا بما رأته أعينهم، فهذه الفتاة التي تنام في بيتهم هي أجمل فتاة رأوها طوال حياتهم، ووقف الجميع حولها ينظرون إلى جمالها الساحر.

اقرأ: قصة الأميرة الجميلة والوحش قصص قصيرة للاطفال

استيقظت سنو وايت على صوت الأقزام السبعة في الغرفة فوجدتهم يحدقون بها جميعًا، استجمعت شجاعتها وقالت لهم: مرحبًا، أنا اسمي سنو وايت، وأعتذر إليكم جميعًا لأنني دخلت منزلكم بدون استئذان، ولكنني لم أقصد أن أُسيء التصرف.

رد أحد الأقزام وأخبرها أنهم متفهمين ذلك وأنها لو كانت تقصد أمرًا سيئًا ما كانت ستنظف البيت وتجهز الطعام من أجلهم كما فعلت، ثم عرفها على نفسه وعلى بقية الأقزام السبعة.

كان الأقزام السبعة طيبين للغاية، وفرحت سنو وايت بأنها حصلت على هؤلاء الأصدقاء السبعة وحكت لهم ما حدث لها من زوجة أبيها وكيف حاولت أن تتخلص منها عن طريق الصياد، فطلبوا منها أن تبقى معهم دائمًا ولا تعود إلى تلك الملكة الشريرة مرة ثانية.

مرت الأيام والجميع يعيش في هدوء وسعادة ولكن سعادتهم لم تكتمل، فقد عادت الملكة في أحد الأيام إلى مرآتها المسحورة وسألتها نفس السؤال: يا مرآتي! يا مرآتي! من الأجمل بين الجميع؟!

وفي اللحظة التي أخبرتها المرآة أن الأجمل هي سنو وايت، فهمت الملكة أنها مازالت على قيد الحياة وأن الصياد قد خدعها وأحضر لها قلب حيوان من الغابة وليس قلب بياض الثلج كما أمرته، لذا قررت أن تتخلص من سنو وايت بنفسها ولا تثق في شخص آخر.

في صباح اليوم التالي ودعت سنو وايت الأقزام السبعة وذهبوا إلى العمل ودخلت إلى البيت لتحضر لهم الطعام لحين عودتهم، في تلك اللحظة دق الباب فسألت سنو وايت من الطارق؟
قصص أطفال | سنو وايت والأقزام السبعة
وعندما سمعت صوت امرأة عجوز يأتي من الخارج وتطلب منها بعض الطعام، نسيت سنو وايت تحذير الأقزام السبعة لها بألا تفتح الباب لأي شخص غيرهم، ففتحت الباب وأدخلت العجوز ووضعت لها الحساء فتناولته ثم قالت العجوز: شكرًا لكِ أيتها الفتاة الطيبة، ولكنني لا أملك المال مقابل الطعام، فهل تقبلي مني هذه التفاحة؟

أخذت سنو وايت التفاحة وأمسكتها في يدها وهي تشكر المرأة العجوز، فقالت العجوز لسنو وايت أن تأخذ قضمة واحدة منها لتتذوقها وتخبرها عن رأيها، وفي حماس شديد قضمت سنو وايت التفاحة وبعدها سقطت على الأرض.

كانت التفاحة ممتلئة بالسم والعجوز لم تكن امرأة عجوز حقًا، بل كانت الملكة الشريرة متنكرة في هذه الهيئة، وعندما وجدت سنو وايت قد سقطت على الأرض أخذت تضحك وهي تشعر بالانتصار ثم غادرت المنزل فورًا.

عاد الأقزام السبعة من العمل فوجدوا سنو وايت ملقاة على الأرض، حاولوا إيقاظها ولا دون جدوى وعندما وجدوا التفاحة بجانبها وعليها آثار القضمة الناقصة فهموا أنها تفاحة ملعونة وأن السم هو سبب نوم سنو وايت الأبدي.

وضع الأقزام سنو وايت في صندوق زجاجي مصنوع من الذهب ووضعوها في مكان في وسط الغابة حتى يراها جميع أصدقائها متى أرادوا، فقد كانت شديدة الجمال حتى وهي نائمة.

وفي أحد الأيام وبينما كان هناك أمير يسير في الغابة، أخذت العصافير تلتف حوله وترشده إلى مكان سنو وايت، وعندما رآها كانت مفاجأة بالنسبة له، فهذه الفتاة هي نفسها تلك التي يراها دائمًا في أحلامه ولم يلتقي بها من قبل.
قصص أطفال | سنو وايت والأقزام السبعة
اقترب الأمير من سنو وايت بعد أن أزاح عنها الغطاء الزجاجي ثم قبلها برفق على شفتيها، وفجأة فتحت سنو وايت عينيها ونظرت إلى الأمير، فقد كانت قبلته لها سببًا في كسر اللعنة وإنقاذ سنو وايت.

وفي القلعة عندما عاد الملك من رحلته البعيدة التي استمرت لسنوات، عرف كل ما حدث في غيابه وكيف حاولت زوجته أن تتخلص من ابنته فقام بتكسير مرآتها السحرية وطردها خارج القلعة وأرسلها إلى مكان بعيد جدًا لا تستطيع العودة منه.

وأخيرًا عادت الجميلة سنو وايت إلى والدها في القلعة الذي فرح عندما رآها بخير، وأقاموا حفل زفاف كبير للأميرة الطيبة سنو وايت والأمير الي أحبها قبل أن يراها وتزوجوا وعاشوا حياة سعيدة معًا ومع الملك الكبير.

اقرأ أيضًا: قصة الأرنب الذكي للاطفال مكتوبة

الدروس المستفادة من قصة سنو وايت والأقزام السبعة

نتعلم من قصة الأطفال الشهيرة سنو وايت والأقزام السبعة أن الخير دائمًا هو الفائز في النهاية، كما يجب أن نستمع لنصائح أصدقائنا الذين يحبوننا، وأيضًا لا يجب أن نفتح الباب لأي شخص لا نعرفه فربما يكون شخص سيء ويقوم يإيذائنا.
تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق